احتفال سفارة الدولة في استوكهولم باليوم الوطني الخامس والأربعين

أقام سعادة سلطان بن راشد الكيتوب سفير الدولة لدى السويد، حفل استقبال حاشد في العاصمة استوكهولم، إحياءاً للعيد الوطني الخامس والأربعين، حضره آن ديزمور مديرة قسم الشرق الأوسط في وزارة الخارجية السويدية وعدد من كبار ممثلي الوزارة والحكومة وأعضاء من البرلمان السويدي، فضلاً عن أعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي المعتمدين في السويد. بالإضافة إلى ممثلي المنظمات الإقليمية والدولية ورؤساء الروابط والجمعيات الدينية الإسلامية والمسيحية.
كما حضر الحفل رجال الأعمال البارزين وأصحاب الشركات، وعدد من المثقفين والكتاب والصحفيين ونخبة من أبناء الجالية العربية والإسلامية في السويد.
كما شهد الحفل فعاليات أخرى كمعرض الصور الفوتوغرافية لأهم المعالم في دولة الإمارات، والأفلام التي توثق تاريخ الدولة وإنجازاتها الباهرة. بالإضافة إلى مشاركة طيران الإمارات من خلال منصة خاصة بعروض الشركة، جرت خلالها أيضاً سحب قرعة فاز بموجبها عدد من المدعوين بتذاكر سفر مجانية لدولة الإمارات . بالإضافة إلى حضور وفد طلابي قدم خصيصاً من دولة الإمارات للمشاركة في هذه الذكرى الجليلة .
بعد ذلك ألقى سعادة سلطان بن راشد الكيتوب سفير الدولة، الكلمة الموحدة المعدّة لهذه المناسبة الكريمة ، التي استعرضت النهضة الشاملة للإمارات في شتى الميادين، والدور الفعال الذي تلعبه اليوم على المستويين الإقليمي والدولي. كما تطرق إلى العلاقات الثنائية بين مملكة السويد ودولة الإمارات، والتعاون الإيجابي القائم بين البلدين في العديد من المجالات.
ثم رفع سعادته أسمى التحيات للقيادة الرشيدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله واخوانهما أصحاب السمو الذين قادوا المسيرة الاتحادية الشامخة والإنجازات العظيمة، وإليهم يعود الفضل في ارتقاء البلاد إلى مصاف الدول المتقدمة .
كما هنأ الحضور الكريم سعادة السفير سلطان بن راشد الكيتوب بالعيد الوطني للدولة ، وأكد أن الإمارات العربية المتحدة أصبحت مفخرة للعرب ونموذجاً يحتذى به في التنمية في جميع المجالات، داعين الله عزوجل أن يحفظ الإمارات العربية المتحدة ويديم عليها الأمن والأمان والاستقرار والتقدم.
وأعرب الحضور عن تقديره لدولة الإمارات العربية المتحدة ولصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة – حفظه الله وإخوانه أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات ولشعب الإمارات، متمنياً لهم المزيد من التقدم والإزدهار.

وتلقت السفارة الورود وبطاقات التهنئة من السفارات الشقيقة ومن عدد من الشخصيات السياسية ورجال الأعمال وأصدقاء الدولة، حملت تبريكات طيبة لحكومة وشعب الإمارات وأمنيات عطرة بدوام السعادة والتقدم والرقي.

 

d : 06 December 2016