إيرينا بمدينة مصدر

تعد مدينة "مصدر" ، التي تبلغ مساحتها 6 كلم2 تقريبًا، أكثر مدن العالم استدامةً، فهي مجمّع عالمي صاعد للتقنيات النظيفة سيتيح للشركات التي تتخذها مقراً لها أن تكون قريبة من مركز تطوير قطاع الطاقة المتجددة والتقنيات النظيفة. وتقع "مصدر " على بعد 17 كلم من وسط مدينة أبوظبي، وتشجّع النقل بوسائل السير على الأقدام أو ركوب الدراجات الهوائية، وتشكل منصة لاستعراض طاقة المستقبل المتجدّدة والتقنيات النظيفة وإجراء البحوث عليها وتطويرها واختبارها وتطبيقها وتسويقها.

ستحتضن المدينة 40 ألف نسمة ومئات الشركات وستوفر منصة تجمع تحت مظلتها كافة مراحل تطوير الطاقة المتجدّدة والتقنيات المستدامة في مجمع متكامل للسكن والعمل. وكغيرها من المجمّعات التقنية الحيوية، تمتلك المدينة جامعة أبحاث من الدرجة الأولى وتعد مصدراً للابتكار والتقنيات والتطوير والأبحاث والخرّيجين بمهارات عالية. "فمعهد مصدر" ، الّذي تمّ تطويره بالتعاون مع "معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا "، بدأ عمله في مدينة مصدر وطلاّبه هم أول سكان المدينة. ومن بين أهم الشركاء، نذكر مركز "جنرال إلكتريك للإبداع البيئي "، و "باسف "، ومركز" شنايدر" للأبحاث والتطوير، وجمعية القرية السويسرية، ومنظمة "تكنوبارك" الكورية، والوكالة الدولية للطاقة المتجدّدة "آيرينا "، وطبعًا شركة "مصدر" نفسها.

 

تاريخ الإضافة : 28 سبتمبر 2011